منصة الدعم الإنساني / تركيا ــ الريحانية
أعربت منظمة نور الخير الإنسانية، عن قلقها حيال تضيق قنوات الدعم المادي المقدم للمنظمات العاملة في الداخل السوري.


وقال مدير المنظمة أسامة هلال في حديث خاص لمنصة الدعم الإنساني، إن " الكثير من المنظمات العاملة في الداخل السوري تعاني من قلة الدعم المادي  لها في ظل تزايد الأزمات والكوارث الإنسانية التي يعاني منها الأهالي، مبيناً أن العديد من المنظمات قامت بإغلاق مكاتبها بعد نداءات متواصلة لحل أزمة الدعم لكن دون جدوى".


واضاف هلال أننا " نناشد الهيئات الدولية والمانحين بضرورة تقديم الدعم اللازم لجميع المنظمات التي تعمل على تلبية حاجات العوائل المنكوبة والنازحة والتي تعيش ظروف إنسانية صعبة جراء استمرار الأزمة السورية ".


يذكر أن منظمة نور الخير الإنسانية تأسست في عام 2013 وتعمل بتركيا والداخل السوري  في كلاً من الغوطة الشرقية، وريف حمص المحاصر، وريف إدلب الشمالي والجنوبي، وريف حلب الغربي والشمالي"./ انتهى  
 

اترك تعليق

أهم الأخبار

المزيد...

الموقع الجغرافي

قيد التطوير